الغريزة الجنسية في الإصابة الشوكية

 

Firas Sarhan
Senior Lecturer / England
www.arabspine.net

 

قذف المني هو وظيفة حركية ولا يمكن أن تحدث إذا أصيبت أجزاء وأعصاب معينة من الحبل الشوكي, الذي يسيطر على قذف المني, القدرة على قذف المني يتم السيطرة عليها من قبل الأعصاب التي تبدأ من الجزء السفلي من الحبل الشوكي

أي الأجزاء الصدرية (12) إلى القطنية (2) والمستويات العجزية (2،3،4).بعض الرجال المصابين بالحبل الشوكي يمكنهم قذف المني، وعند الرجال ذوي الإصابات في المستوى الأسفل، ذكر غالبية الباحثين أن القذف يحدث عند 70% من الرجال ذوي الإصابات السفلى غير الكاملة وعند 17% من الرجال ذوي إصابات المستوى السفلي الكاملة.عند الرجال ذوي الإصابات في المستويات العليا، ذكر غالبية الباحثين أن القذف يحدث عند 29% من الرجال ذوي الإصابات في المستويات العليا غير الكاملة ونادراً عند الرجال ذوي الإصابات في المستويات العليا الكاملة.الرجال المصابين بالحبل الشوكي الذين يقذفون ربما يعانون من قذف تراجعي. النشوة الجنسية ليس بالضرورة أن تصاحب القذف. بسبب الفقد الحسي، القليل من الرجال المصابين في الحبل الشوكي قادرين على الوصول على نمط النشوة قبل الإصابة وتجربتها. التشنج المتصاعد عانى منه بعض الرجال عند القذف.لا يحتمل جميع الرجال المصابين بالحبل الشوكي الجماع، هنالك العديد من الذين نجحوا. بالنسبة للرجال ذوي الإصابات في المستويات المتدنية، ذكر الباحثون أن 90% من الرجال ذوي الإصابات غير الكاملة في المستويات المتدنية الذين حاولو الجماع كانوا ناجحين، و 72% من الرجال ذوي الإصابات الكاملة في المستويات العليا كانوا أيضاً ناجحين.

الغريزة الجنسية في الإصابات الشوكية: الذكور المصابين بالحبل الشوكي، الانتصاب الذكر المصاب بالحبل الشوكي ربما يكون قادراً على تحقيق الانتصاب وربما لا. ويعتمد ذلك على مستوى وحدة الإصابة والزمن الذي مرعلى الإصابة، ونوع الإصابة ربما يحدد هذا.

المستوى:

 عموماً الإصابة الكاملة في المستوى السفلي تعيق القدرة على الانتصاب، ومع ذلك، الأشخاص ذوي الإصابة في المستوى العلوي عادة يمكنهم القيام بالإنتصاب.عموماً، كلما كانت الإصابة أعلى، كلما زادت الفرصة لتحقيق الانتصاب الكامل والإحتفاض به.

الحدة (الشدة)

 إذا كانت الإصابة غير كاملة، هناك فرصة أفضل للانتصاب لكامل.
الزمن الذي مر منذ الإصابة الرجال غير القادرين على القيام بالإنتصاب مباشرة بعد الإصابة ربما يستعيدون القدرة خلال السنة الأولى.

النوع:

 المصابون بالشلل السفلي التشنجي مثلاً، لديهم فرصة أكبر لتحقيق الانتصاب من الأفراد الذين يعانون من الشلل السفلي الرخو.
هنالك نوعان من الانتصاب.

الانتصاب عقلي المنشأ

و هو الذي يحدث عندما تمر الرسائل أسفل الحبل الشوكي من الدماغ إلى المنطقة العجزية. إعتماداً على مستوى واكتمال الإصابة في الحبل الشوكي، الرجال المصابين بالحبل الشوكي يمكن أو لايمكن أن يجربوا الانتصاب عقلي المنشأ.عند الرجال ذوي الإصابات في المستوى السفلي، ذكر الباحثون أن حوالي 83% من الرجال ذوي الإصابات غير الكاملة في المستوى السفلي كان لديهم انتصاب عقلي المنشأ.

إنتصاب الإستجابة الو راثية

ينتج من الإثارة المباشرة للمنطقة التناسلية ويسمى استجابة وراثية لأنها تكون محكومة بواسطة الأقواس الانعكاسية بين المنطقة التناسلية والحبل الشوكي.عند الرجال ذوي الإصابات في المستوى الأعلى، ذكر الباحثون أن 98% من الرجال ذوي الإصابات غير الكاملة في المستوى العلوي لديهم انتصاب استجابة وراثية وحتى 93% من الرجال ذوي الإصابة الكاملة في المستوى العلوي لديهم انتصاب استجابة وراثية، 7% فقط لم يكن لديهم انتصاب.

الانتصاب العفوي يمكن أن يشعر به الرجال المصابين بالحبل الشوكي.

الوظيفة الجنسية بالنسبة للرجال المصابين بالحبل الشوكي

تؤثر إصابة الحبل الشوكي على الغريزة الجنسية للرجال بدنياً ونفسياً. نوع ومستوى الإصابة يمكن أن يلعبا دوراً هاما في التأثير على الغريزة الجنسية للرجل.بعد الإصابة، ربما يواجه الرجال تغيرات في العلاقات والنشاط الجنسي وقدرتهم على أن يكونوا آباء بيولوجيين للأطفال. يمكن أن يعاني الرجال من التغيرات العاطفية التي يمكن أن تؤثر على غريزتهم الجنسية. جميع هذه الموضوعات تشمل الرجل المصاب بالحبل الشوكي وشريكته. وعليه، من الأهمية بمكان لهما ومواجهة هذه المسائل كجزء من التوافق الكلي مع الحياة بعد الإصابة.


 
التغيرات البدنية

الرجال عادة لديهم نوعية من الانتصاب، أولاً هو انتصاب عقلي المنشأ الذي ينشأ من الأفكار الجنسية أو رؤية أو سماع أشياء تثير أو تحفز الدماغ فيرسل هذه الرسائل عبر الأعصاب في الحبل الشوكي الموجود عند المستويات الصدرية أو القطنية 2، الرسائل عندها يتم نقلها على مراحل إلى العضو الذكري وتؤدي إلى الانتصاب. بالنسبة للرجال ذوي إصابة الحبل الشوكي، القدرة على الحصول على الانتصاب عقلي المنشأ تعتمد على مستوى ودرجة الإصابة، عموماً، الرجال ذوي الإصابة غير الكاملة في مستوى منخفض يكون أكثر إحتمالا لأن يحصلوا على انتصاب عقلي المنشأ من الرجال ذوي الإصابة غير الكاملة في مستوى عالي. الرجال ذوي الإصابات الكاملة أقل احتمالاً لأن يحققوا الانتصاب عقلي المنشأ. النوع الثاني هو الانعكاسي، وهذا يحدث عندما يكون هنالك إتصال بدني مباشر مع الذكر أو مناطق شهوانية ثانية أخرى مثل الأذنين والحلمات والعنق. الانتصاب الانعكاسي يكون لا إرادياً ويمكن أن يحدث بدون أفكار جنسية أو مثيرة، الأعصاب التي تسيطر على قدرة الرجال على الانتصاب الانعكاسي تكون واقعة في الأجزاء التي تسيطر على قدرة الرجال على الانتصاب الانعكاسي و تكون واقعة في الأجزاء العجزية(2-4) من الحبل الشوكي.


غالبية الرجال ذوي الإصابة بالحبل الشوكي قادرين على الانتصاب الانعكاسي بسبب الإثارة البدنية إذا لم تصب الممرات العجزية (2-4) و العديد من الرجال المصابين في الحبل الشوكي قادرين على الحصول على الانتصاب، ومع ذلك، الانتصاب ربما لا يكون صلباً بشكل كاف أو يدوم طويلاً للنشاط الجنسي.هذه الحالة تسمى الاختلال الوظيفي الإنتصابي. هنالك علاجات عديدة ومنتوجات متوفرة لعلاج الاختلال الوظيفي الإنتصابي لكن الرجال ذوي إصابة الحبل الشوكي لديها أمور أو مشكلات خاصة باستخدامها.من الأهمية مراجعة الطبيب أو المختص بالجهاز البولي للحصول على معلومات دقيقة حول العلاجات العديدة والمنتوجات التي تتعلق بالرجال المصابين بالحبل الشوكي. ولأن كل إصابة في الحبل الشوكي تكون مختلفة، كل إستجابه بدنية للرجل تكون مختلفة. الرجال المصابين في الحبل الشوكي يحتاجون إلى الإعتماد على ملاحظاتهم وتجاربهم الخاصة ليفهموا جيداً التغيرات في وظائفهم الجنسية.

الوسائل الجنسية والخيارات للرجال المصابين في الحبل الشوكي

إن التقدم المفاجئ الحديث في معالجة الاختلال الوظيفي الإنتصابي هو استخدام الدواء فياجرا(SILDENAFIL) حبة تؤخذ عن طريق الفم للإستخدام في معالجة الاختلال الوظيفي الإنتصابي. وقد جذب اهتمام الرجال بسرعة لأنه يعتبر أسلوباً غير عدواني ويمكن استخدامه ذاتياً، الدراسات البحثية أكدت أن الفياجرا، إذا أخذت كما هو مطلوب (حبة واحدة فقط يومياً) يحسن جداً من جودة الانتصاب والرضا عن الحياة الجنسية عند الرجال المصابين بالاختلال الوظيفي الإنتصابي، ومن المهم أن الذين لديهم ضغط دم عالي أو مخفض أو أمراض وعائية يجب أن لا يأخذوا الفياجرا، بعض الأدوية يمكن أخذها مع الفياجرا وهكذا يجب مراجعة جميع الأدوية مع الطبيب الذي أعطى الوصفة. العلاج بالحقن القطني وهو يعتبر خيارً علاجي آخر، ويشمل حقن عقار واحد أو مزيج من الأدوية في جانب القضيب.هذا يؤدي إلى إنتصاب صلب والذي يمكن أن يدوم من ساعة إلى ساعتين، هذه الأدوية يجب أن تستخدم بالضبط كما وصفها الطبيب، إذا لم تستخدم بشكل صحيح في الفتحة يمكن أن يكون انتصاب لمدة طويلة، يسمى PRIAPISM.وعندما يحدث يفشل الدم في التصريف من القضيب، هذا يمكن أن يدمر الأنسجة القضيبية ويمكن أن يكون مؤلم جداً. المخاطر الأخرى من الحقن هو التكدم والندب أو التهاب القضيب.هذا الأسلوب لا ينصح به للإستخدام أكثر من مرة واحدة في الأسبوع، الانتصاب القضيبي يعتبر خياراً صعباً للرجل ذوي وظيفة اليد المحدودة بسبب إصابة الحبل الشوكي. وعلية يجب أن يحصل المريض على مساعدة في الحقن.

 انتصاب الجهاز الإحليلي المعالج أو المعالجة عبر الإحليل:-

وهو خيار علاجي جديد نسبياً، حبة الدواء المعالجة توضع في الإحليل حيث يتم امتصاصها في النسيج المحيط.هذا يؤدي بالأوعية الدموية إلى الإرتخاء وتسمح للدم بأن يملأ القضيب، العقار هو (Alprostadil)، هو نفسه المستخدم في علاج حقن القضيب. الآثار الجانبية المذكورة تشمل خطر الإلتهاب والشعور بالحرقة وانخفاض ضغط الدم والإغماء.

 المضخة الهوائية

وهي خيار آلي لأحداث الانتصاب الذي يكون كافياً لمعظم الرجال للإتصال الجنسي. يوضع القضيب في أسطوانة هوائية ويتم شفط الهواء إلى الخارج من الأسطوانة مما يؤدي بالدم إلى الدخول بالأنسجة الإنتصابيه، يتم الاحتفاظ بالانتصاب بواسطة وضع حلقة قابضة حول قاعدة القضيب.هذه الحلقة تمنع التسرب البولي الذي يعاني منه الرجال المصابين في الحبل الشوكي، من الأهمية بمكان إزالة الحلقة بعد الاتصال الجنسي لتجنب الضغط المطول وخطر التقرحات، هنالك نماذج عديدة من المضخات الهوائية متوفرة، النموذج الذي يشغل بالبطارية هو الخيار بالنسبة لأولئك ذوي الوظيفة المحدودة لليد. النماذج الأخرى تحتاج إلى وظيفة جيدة يدوية لضغط المضخة على الجلد لخلق الفراغ الضروري.

الإزدراج الجراحي

 يكون عادة الخيار العلاجي الأخير للاختلال الوظيفي الإنتصابي لأنه يحتاج إلى الجراحة الترقيعيه القضيبية الدائمة، الإجراء الجراحي يشمل إدخال نسيج حي الأنسجة الإنتصاببية للحصول على الانتصاب. ثلاثة أنواع من الغرسات متوفرة: قضبان شبه صلبه أو لدينه، أدوات قابلة للنفخ ووحدة مستقلة. هنالك مخاطر من التحطم الآلي والخطر بأن الزراعة يمكن أن تندفع خارج الجلد، الرجال المصابين في الحبل الشوكي ليس لديهم عادة شعوراً جيداً في المنطقة التناسلية، وهكذا ربما لا توجد علامات على الألم لتشير أن الزراعة قد اخترقت الجلد. جميع التداخلات الجراحية تحمل مخاطرة عالية بالالتهاب. إذا تطور الالتهاب، ربما يحتاجون إلى إزالة الأداة الأنسجة القضيبية هي الخيار الأكثر غلاء

تحدث مع الطبيب قبل أي علاج

الرجال المصابين في الحبل الشوكي والذين يعانون من الاختلال الوظيفي الإنتصابي يجب أن يجرى لهم فحص بدني دقيق من قبل طبيب مختص بالمسالك البولية وعلى اضطلاع على إصابة الحبل الشوكي قبل استخدام أي أدوية أو أجهزة مساعدة.مستوى الإصابة والآثار لجانبية المحتملة والظروف الطبية الأخرى بحاجة لأخذها بعين الإعتبار عند إتخاذ قرار حول أي خيار علاجي هو الأفضل. مع جميع المعالجات، يجب أن يكون الرجال المصابين بالحبل الشوكي حذرين تجاه إشارات اختلال الاستجابة التلقائية وهو الظرف المهدد للحياة، الإشارات تشمل تورد الوجه والصداع والاحتقان الأنفي وتغيرات في الرؤية.

الخصوبة

الرجال المصابين بالحبل الشوكي يعانون من تغيرات في قدرتهم على أن يكونوا آباء بيولوجيين للأطفال، العامل الأساسي الذي يتدخل في خصوبة الرجل يعود إلى عدم القدرة على القذف نتيجة للإصابة بالحبل الشوكي، في الواقع،90% من الرجال المصابين بالحبل الشوكي غير قادرين على القذف خلال الاتصال الجنسي، وهذا يسمى نقص القذف المشكلة الأخرى، الرجال المصابين بالحبل الشوكي ربما يعانون من القذف التراجعي وهذا يحدث عندما لا تغادر الحيوانات المنوية الإحليل لكنها ترحل عائدة إلى الأنبوب وتوضع في المثانة. إحدى الخرافات هي أن عدد النطف التي ينتجها الرجل يتناقص كلما طال الزمن بعد الإصابة، لا توجد أدلة على أن هذا يحدث ويجب أن لا يكون هذا هماً بالنسبة للرجال الذين يرغبون في أن يكونوا آباء. ومع ذلك، حركة النطف هي الأمر الهام، معدل الحركة المتوسطة بين الرجال ذوي الإصابة بالحبل الشوكي تكون أقل كثيراً من الرجل العادي بدون إصابة الحبل الشوكي، الأبحاث الحديثة أظهرت أن معدل الحركة المتوسطة للنطف في عينات الحيوانات المنوية من رجال مصابين في الحبل الشوكي كانت 20% مقارنة مع 70% في الرجال الأصحاء. الخيارات متوفرة لمساعدة الرجال ذوي إصابة الحبل الشوكي لتحسين قدرتهم على أن يكونوا آباءً، الرجال المهتمين في أن يكونوا آباء يجب أن يحصلوا على أدوات طبية وخيارات علاجية من الطبيب المختص في الخصوبة ولديه خبرة في مجال إصابة الحبل الشوكي، الطبيب المختص بالخصوبة يحتاج لأن يكون واعياً للأساليب التي يمكن أن تحسن جودة النطف عند الرجال المصابين بالحبل الشوكي، بالإضافة إلى المضاعفات التي يمكن أن تحدث مثل اختلال الاستجابة التلقائية. الإثارة الاهتزازية القضيبية(PVS) يمكن استخدامها لتحقيق الانتصاب، لكن هدفها الرئيس هو تحقيق القذف بالنسبة للذين يريدون أن ينجحوا.مجموعة متنوعة من الهزازات/ المدلكات متوفرة لهذا الغرض، بعضها مصمم خصيصاً مع القدرة على الخرج لضرورية لتحفيز القذف عند الرجال المصابين في الحبل الشوكي. يجب استشارة الطبيب قبل استخدام الهزازات أحد مخاطر استخدام الهزازة هو أنها يمكن أن تسبب إلتهاباً أو تورماً. إذا لم يشعر الرجل بأي شيء، يجب استخدام الهزاز بحذر لتجنب الكدمات أو النزيف أو التقرح. القذف الكهربائي بالمسبار المستقيمي RPE) هو أحد الخيارات إذا كان (PVS) غير ناجح، وهذا يحدث عندما يدخل الطبيب مسبار إثارة كهربائي في المستقيم والإثارة الكهربائية المضبوطة تؤدي إلى القذف، عندما لا يكون ممكناً إسترجاع النطف باستخدام PVS أو RPE، يمكن إجراء جراحة صغرى لإخراج النطف من الخصية. حالما يتم جمع النطف يمكن إستخدامها في التلقيح الصناعي.

 التغيرات العاطفية

الرجال المصابين بالحبل الشوكي يمكن أن يعانوا من العديد من التغيرات العاطفية التي يمكن أن تؤثر على وظائفهم الجنسية، و الرجال غالباً مهتمين بالمحافظة على قدرتهم في الأداء الجنسي بالإضافة إلى كيف يمكن أن تؤثر إصاباتهم على علاقاتهم مع شريكاتهم، الرجال الذين ليس لديهم شريكات وقت الإصابة ربما يكونوا مشغولين حول كيفية مقابلة شريكة وجذبها. الرجل يستطيع أن يستمر في العلاقة الرومانسية والحميمة مع الشريكة بعد إصابة الحبل الشوكي. الإتصال الجيد مع الشريكة يعتبر هاماً، الرجال المصابين في الحبل الشوكي يصبحون غاضبين ويشعرون بالكآبة وغير متأكدين حول علاقاتهم بعد الإصابة، من الأهمية بمكان بالنسبة لكلا الشريكين أن يفهما التغيرات البدنية التي حدثت بعد الإصابة، لكنه على نفس القدر من الأهمية الحديث عن كيفية شعور كل منهما حول هذه المسائل، بدون الإتصال الجيد، هذه العواطف يمكن أن توجه بشكل غير لائق نحو بعضهما البعض، الأمر الذي يمكن أن يؤدي إلى مزيد من المشاعر السلبية، بعلاقة رومانسية وحميمة، معاً يمكنهما من إكتشاف ما هو مثير جنسياً ومرضي لهما. المرشد المختص يمكن أن يساعد في معالجة المشاعر التي تكون مشتركة بعد الإصابة، هذا ربما يشمل العمل عن طريق مشاعر القلق على إنشاء علاقة سليمة والاستمرار بها بعد الإصابة بالحبل الشوكي، يمكن للمرشد أن يعمل مع الأزواج على الأساليب الصحية للتعبير عن إحتياجاتهم ومشاعرهم.

 الحياة الجنسية الآمنة

خطر الأمراض المنقولة جنسياً هو نفسه قبل وبعد إصابة الحبل الشوكي، وتشمل أمراض مثل السيلان والسفلس والهربس (القوباء) وفيروس HIV، هذه الأمراض يمكن أن تسبب مشكلات صحية أخرى مثل العقم وإلتهابات المسالك البولية والثآليل التناسيله والإيدز. كل شخص يحتاج إلى أخذ الحيطة للحماية من الإصابة بالأمراض التي تنتقل جنسياً. أكثر الطرق أمناً وفعالة لمنع الأمراض المنقولة جنسياً هي إستخدام العازل الطبي، ويجب إستخدام العازل بشكل صحيح حتى يكون فعالاً في منع الإلتهاب من الأمراض الجنسية والحمل. ولمنع الحمل، يجب إستخدام العازل الطبي للوقاية من الأمراض التي تنتقل جنسياً، ولضمان أن كلا الشريكين خال من الأمراض، كل شخص يمكن أن يتم فحصه من قبل مختص الرعاية الصحية.

الخاتمة

ورقة المعلومات هذه لا تستطيع معالجة جميع المسائل المتصلة مع الغريزة الجنسية بالتفصل. من فضلك تحدث مع طبيبك إذا كان لديك أية أسئلة