التدخين والحب لا يتفقان

 

عادة التدخين تقلل فرص الإنسان في العثور على شريك مناسب لحياته.
ميدل ايست اونلاين
لندن - إلى جانب مخاطره الصحية الكثيرة فان التدخين يهدد حياتك العاطفية أيضا.. هذا ما أكده مسح علمي جديد بعد أن أظهر أن عادة التدخين تقلل فرص الإنسان في العثور على شريك مناسب لحياته.
ووجد الباحثون البريطانيون بعد متابعة 1193 شخصا أن نصف الأشخاص غير المدخنين لا يرغبون في مواعدة المدخنين أو الارتباط معهم بعلاقة عاطفية في حين سجل 25 في المائة منهم إمكانية تحمل التدخين بشرط أن يكون الشخص المدخن لطيفا ووسيما وجميل المظهر والطلعة.
وأشار الخبراء إلى أن التدخين كان مقبولا نوعا ما في السابق ولكن الآن بالكاد يستطيع الناس تحمله خصوصا بعد أن ثبتت خطورة التعرض لدخان السجائر أو ما يعرف بالتدخين السلبي على صحة من لا يدخنون لاسيما الأطفال.
ونبه الباحثون إلى أن المدخنين لا يعرّضون صحتهم للخطر عند إشعال السجائر بل وحياتهم الاجتماعية والعاطفية أيضا ويقللون بذلك فرص عثورهم على الإنسان المنتظر لافتين إلى أن 39 في المائة من الناس يبدأون بالتدخين قبل بلوغهم سن الخامسة عشرة في حين يبدأ 46 في المائة آخرين بممارسة هذه العادة الضارة بين سن السادسة عشرة والتاسعة عشرة.(قدس برس)